المشاهدات : 309 التاريخ : 12-01-2017 09:56:59

الحكومة : أيها المواطن .. الأردن يعاني اقتصادياَ

الحكومة : أيها المواطن .. الأردن يعاني اقتصادياَ

عمان1:قال وزير الاعلام - الناطق باسم الحكومة الدكتور محمد المومني ان الحكومة تريد ان تكون صريحة مع المواطن ، فالأردن يعاني اقتصاديا .
واضاف المومني في تصريحات صباح الخميس لبرنامج "أخبار وحوار" والذي يقدمه الإعلامي صدام راتب المجالي على شاشة التلفزيون الأردني : على المواطن ان يدرك ان الحكومة لا تريد ان تتخذ اي اجراءات اقتصادية صعبة لو لم تكن مضطرة لذلك .
واردف قائلا : ليس خافيا على احد ان الاردن دولة محدودة المواد ، مشددا على ان الحكومة لا تستطيع ان تستمر بموازنة فيها عجز كبير كل عام .
وبين المومني ان خطة الحكومة للاقتصاد الاردني لا تشمل فقط اجراءات إصلاحية هيكلية مثل ضريبة المبيعات ، وفرضها على كل السلع بالتساوي بما في ذلك السلع المعفاة من الضرائب .
واضاف ان خطة الحكومة تتكون من 4 محاور الاول الاصلاحي الهيكلي ، وضرورة اصلاح " التشوهات" في الاقتصاد الوطني ، مثل موضوع الضرائب .
اما المحور الثاني فيتمثل بمجموعة من الاجراءات التحفيزية الاقتصادية لزيادة معدلات النمو .
والمحور الثالث اتخاذ اجراءات تقشفية وضبط النفقات كما وجه الملك عبد الله الثاني الاربعاء خلال زيارته لعجلون .
اما المحور الرابع فهو شرح هذا الامر للشارع والمواطن والنائب ، واخذ تغذية راجعة وتفنيد البنود ، ودراستها تمهيدا لإقرارها .
وقال المومني ان يريد توجيه رسالة سياسية ، بان الحكومة لا تريد اخذ مثل هذه الاجراءات لو لم تكن مضطرة ، والوقت ليس مناسبا للشعبويات ، واستغلال الازمة الاقتصادية من قبل بعض الاطراف .
وبين المومني ان الحكومة على استعداد للاستماع لأي افكار من خارج الصندوق ، وستتعامل معها بكل إيجابية ، لكن بعيدا عن التنظير الشعبوي الذي يهدف لاستغلال الازمة الاقتصادية في البلاد من قبل بعض الاشخاص .
وكانت الحكومة كشفت للجنة المالية في مجلس النواب عن توجهها لاتخاذ سلسلة من الاجراءات الاقتصادية لسد العجز في الموازنة ، ومن ابرزها رفع سعر لتر المحروقات بـ 7 قروش ، وتوحيد الضريبة .
وكانت الحكومة استهلت العام الجديد بـ " 3 رفعات " هي رفع اسعار المحروقات ، ورفع اجور النقل العام ، فضلا عن رفع اسعار الكهرباء .
ويناقش النواب ابتداء من الاحد الموازنة العامة للعام 2017 ، يوميا وعلى جلستين ، وذلك بعد انتهت اللجنة المالية في المجلس من دراستها .


     المشاهدات : 309

الإسـم

:

البريد الإلكتروني

:

التعليق

:

 
 
 

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع ' عمان1 ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما بـأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .