المشاهدات : 278 التاريخ : 20-11-2017 12:55:49

اليرموك تبتعث نجل مسؤول وتفضله على عشرات المتقدمين

اليرموك تبتعث نجل مسؤول وتفضله على عشرات المتقدمين

عمان1:لغط مبرر تسيد بين اعضاء هيئة التدريس في جامعة اليرموك ، وكوادرها الادارية عموما ، وكلية تكنولوجيا المعلومات خصوصا ، جراء تنسيب الكلية بابتعاث نجل احد نواب الرئيس ببعثة خارجية للولايات المتحدة ، بعد ان اختارته لجنة مقابلات من بين 57 متقدما للبعثة لا لكونه " نجلا لمسؤول فقط " وانما لكون والده أيضا رئيس لجنة الابتعاث صاحب القرار النهائي بالمحصلة .

يزعم اعضاء هيئة التدريس في الكلية ان الاعلان " فصل تفصيلا " لينطبق على حالة نجل نائب الرئيس وبطلب منه ، وهي سابقة غير مألوفة او معهودة حيث تدخل الاعلان باختيار عنوان رسالة الماجستير المراد الابتعاث على اساسها ، لتشاء الصدفة وقوع التطابق ففي الوقت الذي كانت الرسالة التي اشترطها الاعلان ( internet of  things  ) جاءت رسالة النجل لتحمل عنوان ( sing the responsive algorithm for energy efficient constrained application protocol of the internet of things)

ووفق زعم آخر يؤكد اعضاء هيئة التدريس ان العرف والتقاليد الجامعية تقتضي حال حصول الطالب على الموافقة على المنحة ، الشروع باجراءات مخاطبة الجامعات للحصول على قبول ، لكن من نوادر اعلانات اليرموك "  التفصيلية "  ان اشترطت ان يكون المتقدم حاصلا على قبول وبمعدل توفل لا يقل عن 550  ، لتفاجأ لجنة المقابلات بتوافر الشرطان بالنجل ، وهي ميزة افتقدها الاخرون،  تندرج في سلبهم حق التنافس المشروع .

الكلية وفق اساتذتها شهدت تعيين 18 عضو هيئة تدريس جدد ، ليصل العدد الاجمالي لها الى 60 عضوا في وقت تشهد فيه عزوفا من الطلبة عن الدراسة فيها لاعتبارات اشباع سوق العمل ، وعدم توافر فرص فيه ما اثر على العبء الدراسي للاساتذة ، من نواحي الغاء شعب ودمج اخرى وهكذا ، وسجلاتها تؤكد ان لا استاذ جامعي محقق للعبيء الدراسي الخاص بمساقه ما يؤكد ان الابتعاث اصلا عليه علامات استفهام كثيرة .

حجة اخرى يطرحها الاساتذة وهي ان " السوق الاكاديمي " ان جازت التسمية حافل بمئات ان لم يكن الاف الحاصلين على شهادات الدكتوراة ، بتخصصات الكلية كافة ، وبالتالي اي اعلان عن شواغر او حاجة لتعيينات جديدة كفيلة ان تجتذب هؤلاء ليقدموا خدماتهم مباشرة ، عبر قبول توظيفهم ، لا الإنفاق في جوانب ابتعاث تتجاوز كلفته 150 الف دينار ، من موازنة جامعة باتت تشكو من كيفية تدبير أمور رواتب كوادرها !!

لن نخوض بزعم وادعاءات الاساتذة ومقربون من صنع القرار ، من ان ضغوطا مورست لاقرار البعثة وصلت حد عقد جلسة طارئة لمجلس الكلية يوم امس لاقرار الابتعاث والمصادقة عليه ، رغم ان الجلسات الطارئة تاريخيا متصلة بقضايا طارئة ، كإقرار قوائم الخريجين في سباق مواعيد التخرج والتوافق معها ، وآخر هموم هكذا جلسات قضايا الابتعاث ، لكن امرا ما استدعى الاستعجال ربما لوضع حد للغط او  استباقا لأمر ما  ؟؟

مصدر مسؤول في الجامعة  أسرّ " ان القضية يفترض ان لا تكون من الاساس ، لانها تنطوي على تضارب مصالح ، من نواحي ان النجل والده رئيس لجنة الابتعاث ، ناهيك عن الاشتراطات التي تضمنها الاعلان ، ليستبعد مجرد النظر بطلبات عشرات المتقدمين الاخرين ، الامر الذي كان يستوجب تجنب الشبهة في هذا المجال " وان كان ذات المصدر يؤكد انها " حقيقة لا شبهة .


     المشاهدات : 278
ع.ش.ش
الله لايوفقه لا هو ولا اللي خلفه

هاي الأشكال هي سبب الفساد في الأردن
1

الإسـم

:

البريد الإلكتروني

:

التعليق

:

 
 
 

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع ' عمان1 ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما بـأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .