المشاهدات : 177 التاريخ : 10-08-2018 09:29:19

وفاة أمين عام حزب جبهة العمل الإسلامي محمد الزيود

وفاة أمين عام حزب جبهة العمل الإسلامي محمد الزيود

عمان1:توفي فجر اليوم الجمعة، الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي، الراحل محمد عواد الزيود، إثر مرض عضال ألم به.

واكتُشفت إصابة الزيود بمرض السرطان بشكل مفاجىء منتصف شهر رمضان المبارك.

واحتسب حزب جبهة العمل الإسلامي  عند الله تعالى الأمين العام للحزب فقيد الأردن والأمة العربية والإسلامية الأستاذ محمد عواد الزيود الذي إنتقل إلى رحمة الله تعالى بعد حياة حافلة بالعطاء لوطنه ودينه وأمته ، سنصلي عليه صلاة العصر اليوم الجمعة بإذن الله تعالى في مسجد عاصم بن ثابت في الهاشمية ، والدفن في مقبرة غريسا ، والعزاء في الهاشمية بجانب الأحوال المدنية ، إنا لله وأنا إليه راجعون .
والزيود هو الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي للدورة الثانية بعد فوزه بالمنصب في الاول من شهر أيار الماضي.
ولد الفقيد في محافظة الزرقاء في الأردن؛ في بلدة غريسا - عام 1956 
وحاصل على دبلوم المعهد الفني الهندسي من جامعة البولتكنيك عام 1977 م.
عمل معلما في وزارة التربية والتعليم .
وموظفا في الشركة العربية لصناعة الإسمنت الأبيض .
ومتقاعد من العمل في مطلع عام 2009 م .
النشاطات
محمد عواد الزيود يشارك في عضوية الكثير من مؤسسات المجتمع المدني، من جمعيات ونقابات وأحزاب، أبرزها:

مؤسس المركز الدائم لتحفيظ القرآن الكريم .
مؤسس لجنة زكاة وصدقات بلدة الهاشمية .
عضو الهيئة الإدارية لنقابة العاملين في البناء في الأردن.
عضو المكتب التنفيذي لاتحاد عمال البناء العرب سابقا.
أمين سر نقابة الإسمنت الأبيض لعدة دورات .
عضو مجلس بلدية الهاشمية/ محافظة الزرقاء.
رئيس جمعية بني حسن الإسلامية الخيرية لعدة دورات.
أمين سر جمعية المركز الإسلامي/الزرقاء لعدة دورات.
رئيس فرع حزب جبهة العمل الإسلامي في الزرقاء.
عضو مجلس شورى حزب جبهة العمل الإسلامي لعدة دورات.
عضو مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين سابقا.
نائب شعبة الإخوان المسلمين في الزرقاء لعدة دورات.
عضو المكتب التنفيذي لحزب جبهة العمل الإسلامي .
نائب الأمين العام للحزب للأعوام (2011- 2014).
الأمين العام (السابع) الحزب من عام 2014


     المشاهدات : 177

الإسـم

:

البريد الإلكتروني

:

التعليق

:

 
 
 

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع ' عمان1 ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما بـأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .