المشاهدات : 205 التاريخ : 10-08-2018 11:23:05

أهالي حي بالعاصمة عمان يعتصمون امام الديوان الملكي

أهالي حي بالعاصمة عمان يعتصمون امام الديوان الملكي

عمان1:نفذ العشرات من أهالي حي عدن في جبل النصر اعتصاماً امام الديوان الملكي صباح اليوم الجمعة، للمطالبة بالتدخل وإعفائهم من دفع التعويضات المالية المترتبة عليهم بحكم قضائي لمالك الارض الذي قام ببيع قطع الاراضي له قبل نحو 26 عام.

وناشد المعتصمون جلالة الملك عبدالله الثاني التدخل لرفع الظلم عنهم وحل مشكلتهم، مؤكدين ان معظم أهالي الحي غير قادرين على دفع التعويضات والمبالغ المترتبة عليهم.

وأضاف المعتصمون ان نحو 50 الف مواطن اردني من سكان حي عدن بمنطقة جبل النصر متضررين بسبب القرار القضائي، لافتين الى المبلغ المطلوب يقدر بـ 2.6 مليون دينار، وتتراوح المبالغ المترتبة على كل مالك لقطعة ارض حالياً من 7500 دينار ولغاية 90 الف دينار.

وشدد المعتصمون على ان تقدير سعر الاراضي مبالغ فيه جداً، منوهاً الى ان سعر متر الارض في حي عدن بجبل النصر يتراوح بين 40 الى 70 دينار بحسب موقعه، مشيراً الى ان تم استئناف الحكم القضائي، بانتظار قرار المحكمة، مؤكدين الى ان معظم اهالي المنطقة غير قادرين على دفع المبالغ المترتبة عليهم، مما يهدد مصير تلك العائلات.

وتعود تفاصيل القضية الى عام 1992 عندما أشترى اهالي المنطقة نحو '233' دونم من صاحبها على نظام الحصص المشتركة بسعر 9 دنانير للمتر الواحد، وفي عام 2014 قام مالك الارض برفع قضية في محكمة جنوب عمان يطلب 'ازالة شيوع' وفرز لاراضي المنطقة، ليصدر قرار المحكمة بتاريخ 15 تموز الماضي يجبر سكان المنطقة الحالين على دفع تعويضات بدل 'ربع خدمات عامة'، حيث يتضمن قانون شراء الاراضي على نظام الحصص المشتركة بان يدفع مالك الارض ربع قيمة ارضه بدل خدمات عامة، وقامت المحكمة بتقدير سعر متر الارض من 75 دينار ولغاية 170 دينار، مما يترتب عليه دفع 2.6 مليون دينار لاصحاب الارض.


     المشاهدات : 205

الإسـم

:

البريد الإلكتروني

:

التعليق

:

 
 
 

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع ' عمان1 ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما بـأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .