المشاهدات : 6 التاريخ : 12-09-2018 09:16:52

اقتصاديون: حجم الخديعة في قانون ضريبة الدخل يُنذر بالأسوأ

اقتصاديون: حجم الخديعة في قانون ضريبة الدخل يُنذر بالأسوأ

عمان1:أجمع خبراء اقتصاديون على ان قانون ضريبة الدخل الذي نشرته حكومة الدكتور عمر الرزاز لا يختلف في جوهره عن القانون الذي أسقط حكومة سلفه هاني الملقي، حيث تم اعادة صياغته بطريقه مختلفة وخادعة للمواطن البسيط.

وقال الخبراء ان القانون طارد للاستثمار بعد فرض ضريبة على الصادرات، كما أنه يعمق الركود ويؤثر على المواطنين بشكل مباشر نظرا لانعدام القدرة الشرائية، وسيؤدي لرفع نسبة البطالة نتيجة الحدّ من قدرة الشركات على التوظيف، وبالتالي زيادة نسبة الفقر بما يضرّ الاقتصاد الوطني بشكل عام.

وتتجه الحكومة، إلى تخفيض الإعفاءات الممنوحة للأسرة، في مشروع قانون ضريبة الدخل الجديد، بمقدار ألف دينار، اعتبارا من عام 2020، ما اعتبره مراقبون "خدعة" للمواطنين.

ووفق مسودة مشروع القانون المعدل، تمنح الحكومة، إعفاءً بمقدار 18 ألف دينار، للأسرة خلال 2019، وبمقدار 17 ألف، لعام 2020 وما يليه.

وأبقت الحكومة، على الإعفاء الممنوح للفرد، بمقدار 9 آلاف دينار.

وبعد عام 2020، سيصبح الفارق بين الإعفاءات التي منحها القانون المُقدم من حكومة الملقي، مع الإعفاءات التي يمنحها قانون حكومة الرزاز، ألف دينار فقط.

ومنح قانون الملقي، 16 ألف دينار، إعفاءات ضريبية للأسرة، فيما يُعفي مشروع القانون المقدم من حكومة الرزاز، الأسرة بمقدار 18 ألف دينار، العام المقبل، وبمقدار 17، في الأعوام التالية.



     المشاهدات : 6

الإسـم

:

البريد الإلكتروني

:

التعليق

:

 
 
 

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع ' عمان1 ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما بـأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .