المشاهدات : 9 التاريخ : 19-11-2018 01:15:33

جسور متهالكة وايلة للسقوط تهدد حياة المواطنين وطلبه المدارس

جسور متهالكة وايلة للسقوط تهدد حياة المواطنين وطلبه المدارس

عمان1:يشكو سالكي الطريق الدولي الرابط بين مناطق الأغوار من تردي وضع الجسر الحالي على قناة الملك عبدالله في منطقة ابو هبيل التابعة لبلدية شرحبيل بن حسنا في لواء الأغوار الشمالية ، بعد أن أصبح متهالكاً ويشكل خطورة على المركبات ومستخدمي الطريق الدولي ، مطالبين بانشاء جسر جديد.

وبحسب ما أكده احد المواطنين فقد جرى مخاطبة الجهات الحكومية لصيانة الجسر الحالي لحين إنشاء جسر بديل للحاجة الماسة له، لافتاً إلى ان توسع حدود البلدة وازدياد حركة المركبات على كلا المعبرين، معبر الشيخ حسين، وجسر الملك حسين ضاعف من حجم الحركة المرورية على الجسر ما اثر على بنيته وجعله ايلاً للسقوط.

وبين مواطنون ان الجسر الذي شيد بداية السبعينات أصبح متهالكاً، خاصة مع مرور الاليات الثقيلة خلاله، مطالبين الجهات ذات العلاقة العمل على ايجاد بديل يتناسب مع التغيرات السكانية والعمرانية في المنطقة والتي تضاعفت عدة مرات خلال السنوات الاخيرة و ازدياد حركة المركبات ، و وجوده بالشكل الحالي يهدد السلامة العامة، وذلك بعد أن سقطت منذ شهور أجزاء من أطرافه، فيما ارضيته متهالكة ، مما زاد من خطورته على المارة والمركبات .

ولم يتوقف الأمر إلى هذا الحد حيث بات طلبة ومواطنون يضطرون للمرور فوق جسر متهالك وآيل للسقوط، يربط شقي بلدة وادي الريان حي الاسكان وحي التركمان ، مما يشكل خطورة على الطلبة والمواطنين، وتسبب على مر السنوات الماضية بحوادث مميتة، بحسب أهالي المنطقة، الذين أكدوا أن الجسر يحتاج إلى إنشاء جسر جديد على قناة الملك عبدالله.

ويعد طلبة مدرسة خالد ابن الوليد من أكثر المتضررين من الجسر، والذين يضطرون للمرور من فوقه يومياً إلى المدرسة، وأن وضع الجسر الحالي ينذر بوقوع كارثة والعديد من حالات الغرق والتي اصبحت كابوساً يرافق ذوي الاطفال في المنطقة ، وأن الوضع الحالي يشكل كارثة جراء حوادث الغرق.

ويطالب أهالي منطقة وادي الريان بانشاء جسر جديد على قناة الملك عبدالله والذي يربط شقي البلدة، بعد أن أصبح يشكل خطورة على المواطنين والطلاب ومستخدمي الطريق وتسبب على مر السنوات الماضية بحوادث مميتة،بعد أن أصبح وجوده بالشكل الحالي يهدد السلامة العامة ، كما يؤدي الى ارتفاع حالات الغرق في قناة الملك عبدالله.


     المشاهدات : 9

الإسـم

:

البريد الإلكتروني

:

التعليق

:

 
 
 

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع ' عمان1 ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما بـأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .