المشاهدات : 1127 التاريخ : 04-09-2012 02:37:51

نشطاء فيسبوك للحكومة :( على قدر أهل النصب تأتب المناصب وتأتي على قدر اللصوص المكاسب

نشطاء فيسبوك للحكومة :( على قدر أهل النصب تأتب المناصب وتأتي على قدر اللصوص  المكاسب

عمان1:اطلق مجموعة من نشطاء المواقع الإجتماعية أمثالاً معدلة تمثل واقع الدولة "الفاسد", على حد تعبيرهم.

واستلهم نشطاء المواقع الامثال من التعيينات الأخيرة في المناصب العليا بالدولة لأبناء وأقارب بعض رجال "النظام" كتعيين ناديا الروابدة ابنة رئيس الوزراء الاسبق عبدالرؤوف الروابدة مديرا لمؤسسة الضمان الاجتماعي براتب 23 الف دينار - كما يشاع - بمؤهل بكالوريوس علم اجتماع !!.

أول الأمثال كان "من جد ما وجد ومن تخرج قعد,, ومن كان عنده واسطة حصد!" الأمر الذي أثار سخرية مرتادي الفيسبوك الذين أطلقوا سيلاً من التعليقات الساخرة حول هذا المثل.

أحد المعلقين قال أنه يسمع بالمناصب في الأردن مجرد سمع فقط ولكنه لا يراها, وأن الأسماء هي ذاتها التي يتم تداولها من منصب لآخر مشبهاً الدولة بـ"التكية" أو "العزبة", على حد تعبيره.

واستغرب آخرون من حجم الراتب الذي يتلقاه أصحاب المناصب الرفيعة الأمر الذي لا يتناسب مع حجم العمل والإنجاز الذي يقومون به.

ومن الأمثال التي أطلقها مستخدمو الموقع "وراء كل رجل عظيم واسطة!" من باب أن الكفاءة لا مكان لها في تحديد أصحاب المناصب العليا وانا ما يجري هو عبارة عن محسوبيات لا غير في إشارة إلى تعيين صديق رئيس الوزراء هنري عزام رئيساً لوحدة الاستثمار وكذلك تعيين راكان الزبن شقيق رئيس هيئة الاركان مشعل الزبن امينا عاماً للمجلس الاعلى للشباب.

وتسائل البعض "الى متى يستمر التوريث والتوظيف بناءً على الواسطة والمحسوبية والعلاقة الشخصية؟", حتى في حالات الأنسباء كتعيين محمد العبدالات زوج ابنة رئيس مجلس النواب عبدالكريم الدغمي امينا عاماً لوزارة التنمية, وتعيين شقيق رئيس الاركان رئيسا للمجلس الاعلى للشباب 

وختم المعلقون ببيت شعر معدل للمتنبي حيث أصبح "على قدر أهل النصب تأتي المناصب.. وتأتي على قدر اللصوص المكاسب!" .


     المشاهدات : 1127
قلب شجاع
نحن في الواقع نملك نوعين من الفضيلة يعيشان جنب الى جنب نوع ننصح به و لا نمارسه و آخر نمارسه و نادرا ما ننصح به
1

حنين البيطار
طاير بالهوا شاشي وانت ما تدراشي يا طراونة عن حال الشعبح
2

الإسـم

:

البريد الإلكتروني

:

التعليق

:

 
 
 

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع ' عمان1 ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما بـأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .