المشاهدات : 410 التاريخ : 06-02-2018 01:01:50

مليار دينار أرباح الأردن السنوية من المشتقات النفطية

مليار دينار أرباح الأردن السنوية من المشتقات النفطية

عمان1:انشغل المواطن الاردني بتسعيرة المشتقات النفطية منذ سنوات حتى على مستوى الاقتصاديين والخبراء والصحافة بسبب فرق سعر البنزين والسولار والكاز ما قبل سنة 2014 عندما كان سعر برميل النفط اكثر من 100 دولار و سعر هذه المواد الان، وبسعر البرميل الحالي وهو حول 68 دولار للبرميل مع ان اسعار البنزين والسولار والكاز ما زالت متقاربة رغم ان سعر برميل النفط انخفض كثيرا.

وتدور بذهن المواطن نظريات يطلقها خبراء واقتصاديون وادعاءات اخرين بوجود شركات وسيطة وسماسرة وتكهنات يميل لتصديقها المواطن الاردني لحل هذا اللغز، ذلك بسبب الغموض وعدم الشفافية والوضوح في المعادلة التي تعتمدها الحكومة ولجنة تسعير المشتقات النفطية.

وحسب بيانات حكومية، يستهلك الاردن سنويا حوالي ( 1,7مليار لتر بنزين 90) و ( 216 مليون لتر بنزين 95) و( 2,1 مليار لتر سولار ) و ( 180 مليون لتر كاز) بمجموع حول ( 3,3 مليون طن متري )، عدا استهلاك الاردن من وقود الطائرات وسولار البواخر والأسفلت وزيت الوقود.

الخبير الاقتصادي عامر الشوبكي أجاب عن تساؤلات لطالما طرحها المواطن الأردني حول ألغاز معادلة تسعير المحروقات ، وسبب القرارات الحكومية برفع المحروقات ، رغم انخفاضها عالميا ، حيث قال : أن (رسوم المخزون الإستراتيجي) والمحدد ب (109د/طن بنزين 90 و 95) و ( 25د/طن سولار وكاز ) وذلك حسب معادلة تسعير المشتقات النفطية سيئة الذكر وتقدر عوائد هذه الرسوم بحوالي (205 مليون دينار ) سنويا. 

ويذكر ان مشروع (المخزون الاستراتيجي للمشتقات النفطية) تم إطلاقه في عهد حكومة عبدالله النسور عام 2015 في منطقة الماضونة شرق عمان بتمويل من (صندوق ابوظبي للتنمية) اي بمنحة خليجية ... ورغم ذلك قدمته الحكومة الحاليّة يوم امس بتقرير لجلالة الملك كأحد انجازاتها لعام 2017 !!.

وأضاف الشوبكي أن ضريبة المبيعات بلغت مؤخرا (16% على البنزين 95) و (10% على البنزين 90) ، كما أن الضريبة الخاصة بلغت (30% على البنزين 95) و (18%على البنزين 90)و (6% على السولار والكاز ) ، اضافة لضرائب مقطوعة اخرى فرضت بمسميات مختلفة بلغت مجموعها حوالي 8%.

ولفت الشوبكي الى أن الضرائب الخاصة والمبيعات والمقطوعة بلغت ما مجموعه حوالي ( 54% على البنزين 95 بعائد سنوي 117 مليون دينار) و ( 36% على البنزين 90 بعائد سنوي 450 مليون دينار ) و ( 14% على السولار و6% على الكاز بعائد سنوي 180 مليون دينار ) , وبعد جمع كل هذه الضرائب والعوائد بالاضافة الى رسوم المخزون الاستراتيجي ينتج الرقم ( 952 مليون دينار) او ( 1,34 مليار دولار ) هي مرابح الحكومة الصافية سنويا على اقل تقدير من المشتقات النفطية سنويا دون حساب مرابح وقود الطائرات والأسفلت وزيت الوقود للمصانع ايضا وبغض النظر عن تكاليف الشحن والنقل من المصدر وكلف التخزين والنقل الداخلي وعمولة الموزع وأرباح الشركات والطوابع والغرامات وأي تكاليف اخرى، نعم تقريبا (مليار دينار اردني ) مرابح الحكومة الصافية من بيع البنزين والسولار والكاز سنويا على المواطن الاردني.  


     المشاهدات : 410

الإسـم

:

البريد الإلكتروني

:

التعليق

:

 
 
 

تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع ' عمان1 ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما بـأن التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .