محمد الصبيحي يكتب :عناب التي لم يخلق مثلها في البلاد

عناب التي لم يخلق مثلها في البلاد
محمد الصبيحي 
لما تصر وزارة الخارجية على استفزاز وتحدي مشاعر عائلات واحد وعشرين شهيدا قضوا في فاجعة البحر الميت بسبب إهمال عدة جهات أولها وزارة السياحة عندما كانت السيدة لينا عناب وزيرة السياحة .
مجلس النواب اجبر الوزيرة عناب على الاستقالة في حينه .
شكل جلالة الملك لجنة ملكية خاصة  للتحقيق وتحديد المسؤولية عملت ليل نهار ولم يصرف لها اتعابحتى الان ، قدمت تقريرها  وحددت جوانب وجهات التقصير ومن بينها وزارة السياحة .
وفي مناكفة لتقرير اللجنة تم ترشيح السيدة عناب سفيرة للمملكة لدى اليابان فاستشاط أهالي الشهداء غضبا وخاطبوا السفير الياباني وهددوا بالاعتصام أمام سفارة اليابان في عمان فتم التراجع عن الترشيح أو تجميده أو تأجيله من قبل وزير الخارجية لعدة أشهر .
يوم امس فوجئنا بها تقسم اليمين الدستوري سفيرة للمملكة لدى اليابان  غصب عن الراضي والزعلان .
واحد وعشرون شهيدا ونهر دموع الأمهات ولا دمعة واحدة من عين عناب !! .
ينكسر خاطر الشعب الاردني كله ولا ينكسر خاطر السيدة عناب  ومن لايعجبه يشرب بحر اليابان .
على من تعتمد عناب ذات العماد  التي لم يخلق مثلها في البلاد ؟؟.
أي لوبي وأي مراكز قوة تلك التي لاتأبه بمشاعر امهات الشهداء ومشاعر ومطالب الشعب ؟!!.
من هي الفئة التي لا يجوز أن تجلس في بيوتها ومهما  ارتكبت من اخطاء ومصائب ستنتقل من منصب الى منصب ومن رغد الى سعد !!
يا وزير الخارجية المحترم الا تكفي الشكاوى من تجاوزات في الامتحانات للتعيينات وطلبة الجامعة من أبناء المحظوظين  الذين يستقدمون مسبقا للتدريب في الوزارة حتى يصل الأمر إلى تحدي نهر الآلام الذي هز المجتمع الأردني يوم تلك الفاجعة المروعة ؟؟.
ضاقت البلد على شخص يصلح سفيرا في اليابان ،؟؟ ام أن السيدة عناب متخصصة في الأدب الياباني وسياسات الشرق الأقصى ؟؟ 
اخ يا بلد ..