سانا تعلن بدء تحرك قوات النظام نحو الشمال لمواجهة تركيا

عمان1:ذكرت وكالة "سانا" السورية، الأحد، أن قوات النظام بدأ بالتحرك باتجاه الشمال السوري، بالتزامن مع التقدم التركي هناك.

وأفادت الوكالة بأن التحرك يأتي من أجل "مواجهة العدوان التركي"، وفق قولها.

ونقلت وكالة "رووداو" الكردية، عن مسؤول في "قسد"، بأنه جرى اتفاق لعودة قوات النظام السوري إلى كوباني هذه الليلة.

وقال المسؤول الكردي، عصمت شيخ حسن، أنه "تم التوصل لاتفاق مع الحكومة السورية وروسيا يقضي بدخول الجيش السوري إلى كوباني هذه الليلة".

يأتي ذلك في حين أن تطورات أخرى، نقلتها قناة الميادين اللبنانية، كشفت عن أن قوات النظام السوري تعتزم دخول منطقتي عين العرب "كوباني" و"منبج" كذلك، كخطوة استباقية لوصول "نبع السلام" إليخا.

وتسيطر قوات سوريا الديمقراطية "قسد على المدينتين.

فيما ذكرت صحيفة تركية، أن اجتماعات عقدت بين القوات الأمريكية والروسية وقسد في المدينتين، رأت أنها تأتي تمهيدا لدخول النظام إلى المدينتين منبج وكوباني.

وذكرت القناة اللبنانية "الميادين"، أن قوات النظام السوري قررت دخول منبج وكوباني خلال 48 ساعة المقبلة.

في سياق متصل، ذكرت صحيفة تركية، أن القوات الأمريكية عقدت اجتماعا مع "قسد" في "كوباني" تلاها انسحاب من الطرفين من المدينة.

وأشارت صحيفة "خبر ترك"، نقلا عن مصادر أمنية، إلى أنه قبيل انسحاب القوات الأمريكية من "كوباني عين العرب"، انسحب ما يقارب 400 مسلح من "قسد" وقاموا بإحراق وثائق.

وأكدت أن اجتماعا ثلاثيا بين القوات الروسية والأمريكية وقسد، عقد في منبج.

ولفتت إلى أن الولايات المتحدة هددت بصد أي هجوم هلى منطقة منبج من أي طرف.

وتقع المدينتان ضمن مساحة في شمال سوريا تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية المستهدفة حاليا في هجوم تشنه تركيا مع جماعات من المعارضة السورية المدعومة من أنقرة.