سائحة أمريكية تلتقط صورا عارية في الأقصر

عمان1:قررت نيابة بندر الأقصر في مصر اليوم ترحيل سائحة أمريكية عقب التقاطها صورا عارية داخل معبد الكرنك بالأقصر بعد التحقق من عدم امتلاكها تصريحا بالتصوير الدعائي وتسليمها لشرطة السياحة.

وأفادت وسائل إعلام مصرية بأنه قد تم تسليم السائحة الأمريكية إلى سفارة بلادها بالقاهرة.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى ذهاب سائحة أمريكية الجنسية إلى معبد الكرنك، حيث تم منعها من الدخول، لارتدائها ملابس غير لائقة "فستان"، وبعودتها مرة أخرى بملابس لائقة، ودخولها المعبد، قامت بخلع الثياب التي تخفي الفستان الذي بسببه منعها من الدخول، وبدأت في التقاط صور تشبه عرض الأزياء، مما جعل الحراس يتحفظون عليها.

وبعد التحقق من عدم امتلاكها تصريحا بالتصوير الدعائي، تم تسليمها لشرطة السياحة، ومن ثم تحرير محضر بذلك وإحالته للنيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

كما شهد المكان ذاته واقعة ثانية، بعد أن فوجئ الحراس بقيام سائحة أوكرانية الجنسية بخلع جلباب كانت ترتديه، لتبقى بملابس داخلية، بالإضافة إلى ارتدائها نقابا، وبدئها في التصوير.

هذا، وقد تم التحفظ عليها وتسليمها لشرطة السياحة، حيث تم تحرير محضر بالواقعة، لتصويرها مادة مسيئة، وتحويلها للنيابة التي باشرت التحقيقات معها.