الصدر يهدد سياسيين سنة بالعراق بإعادة جيش المهدي

عمان1:هدد زعيم التيار الصدري بالعراق، مقتدى الصدر، بإعادة جيش المهدي للعمل في العراق، موجها كلامه إلى من وصفهم "قيادات سياسية سنية متشددة تريد إرجاع المفخخات" دون أن يحددها.
جاء ذلك خلال مقابلة متلفزة عُرضت على قناة "الشرقية نيوز" العراقية، مساء الاثنين، وقال فيها: "إذا كانت بعض القيادات السياسية السنية تريد إرجاع المفخخات نحن مستعدون لإعادة شيء"، موضحا:  "(جيش) المهدي مجمد وغير ملغي، وبخطوة واحدة يعود مرة ثانية".

وأضاف: "بأي وقت ممكن أن يعود"، منوها إلى أنه "يفكر بشكل قوي بإعادة قوات جيش المهدي".

وبرر اللجوء لإعادة جيش المهدي، بالقول: "نحن نخاف من عودة داعش والمفخخات، ومن أجل إخراج المحتل".
وأشار الصدر إلى أن "جيش المهدي تم تأسيسه للدفاع عن العراق، وليس عنه (شخصيا)".
وجيش المهدي متهم في سنوات الاقتتال الطائفي 2005 - 2008 بارتكاب جرائم قتل السنة والاختطاف على الهوية وهدم المساجد.