السيسي يصدر أمرا رئاسيا بشأن حسني مبارك

عمان1:اصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي امرا رئاسيا بترتيب جنازة عسكرية الأربعاء تليق بالرئيس الأسبق محمد حسني مبارك وفق ما افاد المحامي  فريد الديب
وقال الديب في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى في برنامجه " على مسئوليتي " المذاع على قناة " صدى البلد"،  إن  الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك توفى في تمام الساعة الحادية عشرة والثلث صباحا وفشلت كل محاولات بقائه على قيد الحياة وصعد إلى بارئه الأعلى .
وأضاف:"  جنازة عسكرية للرئيس مبارك  وهذا الأمر يدل على ان الرئيس السيسي  لديه من الوفاء وحسن تقدير الرجال".
 وتابع فريد الديب:"  الرئيس عبد الفتاح السيسي رجل وفي يعرف أقدار الرجال، مضيفا:"  كنت في المستشفى بالغرفة المجاورة للغرفة المتواجد بها جثمان مبارك وشعرت بأن مبارك يتبسم راضيا نتيجة حب المصريين له".
وأضاف الديب:"  يؤسفني قيام بعض الناس والقنوات بالحديث بشكل غير لائق بحق الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك وهذا يعتبر عدم تقدير لحرمة الموت ".
وتابع :" الموتى حسابهم عند الله  وحسني مبارك قائد عسكري كبير  قاد معركة الكرامة والعزة  وعندما كان رئيس جمهورية افتتح عهده بالإفراج عن المعتقلين السياسيين".
الى ذلك علقت جبهة المكتب العام لجماعة الإخوان المسلمين في مصر على وفاة الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك، بقولها: "نوقن تمام اليقين أن الظلم إلى هلاك لا محالة، وأن لكل ظالم نهاية، ولكننا قد عاهدنا الله أن نسير على درب المصلحين، وأن نقاوم الظلم والظالمين، آملين تحقيق أسباب النصر في الدنيا".
وأضافت، في بيان لها، الثلاثاء، : "نعلم يقينا أن الحقوق سترد يوم القيامة، فعلى كل طغاة العصر أن يعتبروا لمثل هذا اليوم، حيث لن ينفع الطاغية عسكر أو مجنزرات أو بارود، وسيفنى الجميع وستظل الدعوات والأفكار باقية إلى أن يشاء الله لها أن تنتصر".
وقالت جبهة المكتب العام للإخوان: "رحل اليوم عن عالمنا طاغية آخر، أطلق آلة الظلم والقمع والإفقار في الشعب المصري، ففكك بنيته الاجتماعية، وأمّم حياته السياسية، واستولى على مقدرات الوطن وقوت يوم الشعب، فكان راعيا للفساد والاستبداد، حتى خلعه الشعب في ثورة الخامس والعشرون من يناير عام 2011".