روحاني: الخوف من كورونا مؤامرة مصدرها أعداؤنا

عمان1:قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن "تنامي ظاهرة الخوف من فيروس كورونا مؤامرة خارجية من أعدائنا".
وصرح روحاني، في اجتماع في العاصمة طهران، بأن التقارير تشير إلى احتواء الموقف في ما يخص فيروس كورونا.
وأشار روحاني، خلال اجتماع حكومي، لاستعراض تقارير الموقف بشأن الفيروس، الذي حصد أرواح 19 إيرانيا حتى الآن، وسبب أكثر من 139 إصابة: "يجب على جميع المؤسسات أن تأخذ حذرها، فانتشار الخوف بين أفراد المجتمع ما هو إلا مؤامرة يحيكها أعداؤنا، يجب أن يقوم كل منا بواجباته".
وشدد الرئيس الإيراني، على أنهم سيحتوون الموقف خلال مدة قصيرة، وفي حال اقتضى الأمر فإن "القوات المسلحة مستعدة لتقديم يد العون".
وأفاد بأن مصانع مواد التنظيف والتعقيم والكمامات ستعمل على مدار الـ24 ساعة.

وأضاف أن "بعض الأشخاص قاموا بتخزين المواد الضرورية للاستفادة منها لاحقاً بطرق غير سليمة، لا تفعلوا ذلك في هذه المرحلة الحرجة".

وناشد روحاني الناس عدم التواجد في الأماكن المزدحمة ما لم تكن هناك ضرورة، ودعاهم إلى الالتزام بتحذيرات مسؤولي الصحة.
وأكد أن الأمور ستبدأ بالتحسن اعتبارا من السبت القادم.
وباتت مدينة قم الإيرانية، بؤرة لانتشار المرض في المنطقة، وكشفت الإصابات التي سجلت في دول خليجية، أن مصدرها كان إيران، بعد عودة بحرينيين وكويتيين وعمانيين من زيارات في مشهد، وغيرها من المدن الإيرانية.