هام جدا،، د. ليديا عمارين

هام جدا || إلى أهلنا وأحبّائنا جميعاً
مواكبة منّا لحماية شعبنا من إنتشار وباء فيروس الكورونا نتمنّى على الجميع التنبّه لهالموضوع :

الاسبوع القادم هو أهم اسبوع رح يمر علينا بأزمة كورونا الحالية
كل الدول اللي سبقتنا ..  انتشر الفيروس   فيها بالاسبوع الثالث ..
و خرج عن السيطرة بالاسبوع الرابع ..

عشان هيك الاسبوع الثالث هو الاختبار الحقيقي ... 
و اللي رح يصير سيناريو واحد من اثنين ...

السيناريو الاول :
 الناس رح تضل مستهينة بالموضوع .. و رح يضلو  يقنعوا حالهم انو الموضوع بعيد و عند الناس الاخرين و رح يستمروا بالاهمال و التعامل مع الموضوع على انو حرب اعصاب ..
و انو هم افهم من كل اللي حواليهم ... 

هذا السيناريو رح  يكون معناه انو اللي رح ينصاب رح يعدي كل اهل بيتو و جيرانو .. و حتى اللي اخذ احتياطاته رح تصير معركته اصعب و حمايته شبه مستحيلة .

وهذا نفس السيناريو اللي صار بايطاليا ..  الناس اخذت اجازات .. ونزلت عالمولات و عملوا تجمعات .. 
وحاليا  يتم اختيار الناس اللي رح تاخذ مكان على اجهزة التنفس الإصطناعي بالقرعة و  الباقي هو و حظو...

السيناريو الثاني :
انو الناس تفهم خطورة الموقف .. و اللي بيعرف يقول للّي مابيعرف .. و اللي فهمان الوضع يقول للانسان البسيط الغير مدرك للوضع .. 
و اللي عنده سلطة ينفذها و يجبر الناس اللي بيقدر عليهم انهم يلتزموا..

هذا السيناريو  .. هو سيناريو الوعي .. وهذا نفس السيناريو اللي تم تطبيقه بالصين .. الدولة المصدّرة للفيروس ... نفس السيناريو اللي خلى مقاطعة ووهان اللي كانت هي المنبع .. تحتفل انها خالية من الفيروس ... 

الموضوع حسبتو بسيطة .. الفايروس مدة حضانته ١٤ يوم .. لو سيطرنا على انفسنا كمجتمع ٣ اسابيع .. الازمة بتخلص .. لانه لو الجميع يلتزم بيته .. المصاب مارح  يلاقي حدا يعديه .. و باذن الله بيتعافى .. و اللي مهتم ومحافظ على حالو بتصير مهمته اسهل لانه كل اللي حواليه فهمانين ومتعاونين ...

دورك الان انك تختار السيناريو المناسب الك .. لو عندك اي سلطة او صوتك مسموع .. وصل صوتك و خلي اللي حواليك يعرفوا انه هالمعركة محتاجة كل شخص .. ابعث لكل اللي عندك و فهمهم انه مافي شي اسمو ناس إي وناس لأ بهالمعركة تحديداً... 
وإذاعندك حدا مو مقتنع إنّه الموضوع مؤامرة او انه بعيد عنّا .. فهمو انه هالكلام ليس حقيقي .. و انه موقفه السلبي ممكن يتسبب بعدوى لعائلته واهل بيت او الجيران او اصدقائه بالعمل ...

نحن الأن بنفس الاختبار اللي انحطت فيه كل الدول اللي قبلنا ... و مع انه هوّ نفس الفيروس ... لكن كل دولة صار فيها قصة مختلفة على حسب رد فعل شعبها .. و هل فهموا بعض و وقفوا مع بعض و قاوموا الجهل و قاوموا الاهمال .. لازم كل واحد يكون مسؤول عن حاله وعن اللي حواليه.. 

و ضلووو متذكرين  ... 
في دولة احتفلت بانتهاء الفيروس من مجموعة من مقاطعاتها (محافظاتها)
وفي دول قالت لشعبها .. ودعوا اللي بتحبوهم .. فالنهاية قادمة.

 انشر  لكل الي بتعرفهم
ساعدنا و ساعد نفسك و اهلك و كل الناس الي بتحبهم وبتخاف عليهم  خليك بالبيت