وفاة مصاب بكورونا في إيران بعد علاج معجز من رجل دين

عمان1:توفي أحد مرضى فيروس كورونا في إيران، بعد استنشاقه "علاجا معجزا" قدمه له رجل دين، داخل المستشفى.
وقالت وكالة أنباء الجمهورية الإيرانية، إن رجل دين "دخل بطريقة غير شرعية إلى مستشفى بهشتي، بمدينة أنزلي مطلع الأسبوع الجاري، ودخل إلى وحدة العناية الحثية وجلس مع المصابين بفيروس كورونا.
ولفتت إلى أن رجل الدين، أخبر شابا مصابا، أن لديه علاجا معجزا، قادرا على شفائه من الفيروس. ليقوم بإزالة قناع الحماية عن المريض وفرك وجهه بسائل معطر، ليتوفى بعدها بثلاثة أيام.

وأصدرت السلطات الإيرانية مذكرة توقيف بحق رجل الدين.
وكان نشطاء تداولوا مقطعا لرجل دين، يدخل غرف مرضى كورونا، دون وقاية، وبعد ذلك يفرك وجوههم بمادة، يبلغهم أنها من النبي.