طبيب سعاد حسني يفجّر مفاجآت عن زيجاتها ولغز وفاتها

عمان1:قال الدكتورعصام عبد الصمد، طبيب الفنانة المصرية الراحلة سعاد حسني، إن السندريلا تزوجت قبل وفاتها من سيناريست معروف.

واستبعد عصام عبد الصمد تماماً احتمال انتحارها، خصوصاً أنها كانت مقبلة على الحياة، واستعادت جزءاً من رشاقتها، إلى جانب إصلاح وزرع أسنانها بشكل جيد، وتزوجت قبل وفاتها من سيناريست معروف.

عصام عبدالصمد أكد أن سعاد حسني كانت تنوي العودة إلى مصر في آب 2001، لكنّها توفيت في حزيران، وكانت ترغب في المشاركة في أعمال تمثيلية والعودة للفن مجدداً.

وأضاف أن مصر أنفقت 80 ألف جنيه إسترليني على علاج السندريلا، بعدما صدر قرار بعلاجها على نفقة الدولة، قائلاً: "يظل لغز وفاة سعاد حسني أمراً محيّراً للغاية".

وقال طبيب حسني إنّ السندريلا أكدت له زواجها من العندليب عبدالحليم حافظ، بعد علاقة حب قوية جمعتهما، قائلاً: "سعاد حسني غضبت من رفض عبد الحليم حافظ إعلان زواجهما خوفاً من المعجبات".