وصول ست طائرات مغربية محملة بالمساعدات الإنسانية والطبية إلى لبنان

عمان1:اعلنت المغرب عن وصول ست طائرة، صباح اليوم الجمعة، الى مطار رفيق الحريري الدولي ببيروت، محملة بالمساعدات الإنسانية والطبية المغربية المستعجلة إلى لبنان، ارسلها المغرب بتعليمات ملكية للمساهمة في التخفيف من اثار حادث الانفجار المدمر الذي شهده مرفأ بيروت.
وأعلن المغرب، الخميس، إرسال مساعدات طبية وغذائية عاجلة إلى بيروت، وإقامة مستشفى عسكري ميداني، على إثر الانفجار الذي هز مرفأ المدينة مخلفا عشرات القتلى وآلاف الجرحى.
وذكرت وكالة أنباء المغرب العربي الحكومية ان “الملك محمد السادس أمر بإرسال وإقامة مستشفى عسكري ميداني ببيروت، بهدف تقديم العلاجات الطبية العاجلة للمصابين في الانفجار”.
 ويضم المستشفى الميداني، بحسب الوكالة المغربية للانباء، 100 شخص، من ضمنهم 14 طبيبا من تخصصات مختلفة (الإنعاش، الجراحة، العظام والمفاصل، الأنف والأذن والحنجرة، العيون، علاج الحروق، جراحة الأعصاب، وطب الأطفال، وصيادلة)، وممرضين متخصصين وعناصر للدعم، وسيشتمل ايضا على جناح للعمليات، ووحدات للاستشفاء، والفحص بالأشعة، والتعقيم، ومختبرا وصيدلية.
وبعث الملك محمد السادس برقية تعزية ومواساة إلى رئيـس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون على إثر الانفجار المفجع الذي وقع في مرفأ بيروت، معربا فيها باسمه واسم الشعب المغربي، لرئيس الجمهورية اللبنانية “عن صادق مشاعر تعاطفنا وتضامننا مع بلدكم في هذا الظرف العصيب”.
واكد العاهل المغربي في برقيته، للرئيس اللبناني، وقوف “المملكة المغربية الدائم مع الشعب اللبناني الشقيق”.
كما أعلنت سفارة المغرب بلبنان أنه سيتم تنظيم رحلتين نحو المغرب اليوم الجمعة، بالنسبة للراغبين في العودة إلى المغرب.
ويتعين على الراغبين في السفر، وفق بلاغ السفارة المغربية، التوفر على وثيقة سفر خاصة بالآباء والأطفال الحاصلين على الجنسية المغربية، بالإضافة إلى تحليل مخبري خاص بفيروس كورونا لا يتجاوز 48 ساعة، مع إعفاء (الأطفال الأقل من 11 من إجرائه)”.