ترامب وبايدن يتراشقان بـ"أموال روسية" في المناظرة الأخيرة

عمان1:قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن منافسه في الانتخابات الرئاسية المقبلة جو بايدن، "تلقى أموالا من روسيا عبر الرئيس فلاديمير بوتين".
وشدد ترامب، خلال المناظرة النهائية في ناشفيل، على أن روسيا، وكذلك الصين وأوكرانيا، لم تدفع له أبدا. ووفقا للزعيم الأمريكي، فقد تلقى بايدن أموالا من هذه الدول.
وأضاف ترامب: "تلقى جو 3.5 مليون دولار من روسيا، وصلت إليه من خلال بوتين لأنه كان على علاقة جيدة جدا مع رئيس بلدية موسكو السابق. لقد حصلت أنت على 3.5 مليون دولار، تلقت أسرتك 3.5 مليون دولار. وفي ذات يوم سيتوجب عليك أن تبرر ذلك أمام الأمريكيين".
وتابع ترامب القول: "لم يتعامل أي أحد بشدة مع روسيا، مثل ما تعاملت معها".
من جانبه قال بايدن، خلال المناظرة، إن كل من يتدخل في الانتخابات الأمريكية "سيدفع الثمن غاليا".
وأضاف بايدن، في المناظرة الختامية في ناشفيل بولاية تينيسي: "لقد قلت بوضوح ... إن أي دولة تتدخل في الانتخابات الأمريكية، بغض النظر عن أي شيء، ستدفع الثمن".
ووفقا لبايدن، "لقد تورطت روسيا في الانتخابات الحالية، وتنغمس الصين في ذلك إلى حد ما، والآن علمنا أن إيران متورطة، وإذا تم انتخابي لمنصب الرئاسة، فستدفع كل هذه الدول، ثمن التدخل في السيادة الأمريكية".
واتهم بايدن، الرئيس ترامب بعدم طرح أية مآخذ ومطالب أمام السلطات الروسية.
وزعم بايدن، بأن روسيا "قدمت مكافآت لقاء قتل الجنود الأمريكيين في أفغانستان، وقامت  بزعزعة استقرار الناتو"، وقال إن منافسه ترامب، لم يظهر رد الفعل المطلوب تجاه ذلك.  
وفي مناظرتهما الأخيرة قبل انتخابات 3 نوفمبر، اتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منافسه الديمقراطي جو بايدن بالفساد، فيما ركز بايدن انتقاداته على طريقة تعامل ترامب مع جائحة كوفيد-19.
ورغم أن النقاش كان ساخنا بين الرجلين اللذين تبادلا الاتهامات مرارا بشأن ملفات عدة، إلا أن هذه المناظرة الثانية بدت أكثر لياقة وأكثر هدوءا من مناظرتهما الأولى التي جرت في أواخر سبتمبر وانتهت إلى فوضى عارمة ومشادة كلامية مفتوحة بينهما.

أزمة كورونا

وفي مستهل المناظرة التي جرت مساء الخميس في مدينة ناشفيل بولاية تينيسي، قال بايدن الذي يتصدر نوايا التصويت في استطلاعات الرأي، إن "شخصا مسؤولا عن هذا العدد الكبير من الوفيات يجب أن لا يكون قادرا على البقاء رئيسا للولايات المتحدة"، متهما الرئيس بأنه "لا يزال بدون خطة" للتعامل مع الجائحة.
وتوقع نائب الرئيس السابق أن تواجه البلاد "شتاء قاتما" بسبب الجائحة التي حصدت لغاية اليوم حياة أكثر من 222 ألف شخص في الولايات المتحدة.
وأضاف بايدن: "ليس هناك عالم جاد واحد في العالم يعتقد أن (كوفيد-19) سيختفي قريبا"، في وقت لا يكف فيه الرئيس الجمهوري عن القول إن الجائحة ستزول سريعا.
ورد ترامب الذي وصل إلى مكان المناظرة بدون كمامة بعد ثلاثة أسابيع من إصابته بفيروس كورونا: "نحن نحاربه (الفيروس) بحزم شديد"، وأضاف: "لدينا لقاح آت، إنه جاهز، سيتم الإعلان عنه في الأسابيع المقبلة"، قبل أن يتهرب من تحديد الموعد الدقيق لجهوزية اللقاح المرتقب.