ماكرون تعليقا على حادث نيس: نتعرض لإرهاب إسلامي

عمان1:قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، إن نيس تعرضت للإرهاب الإسلامي، منوها لوجود طائفة واحدة في فرنسا.
وقال ماكرون في تصريحات من مكان حادثة الطعن في نيس: “في فرنسا يوجد طائفة واحدة وهي الطائفة الوطنية وأدعو للوحدة وإن مجلس الدفاع سينعقد غدًا لاتخاذ إجراءات جديدة، مشيرا إلى أن "الأمة بأكملها تقف مع مواطنينا الكاثوليك في وجه الهجوم الإسلاموي".
وذكر موقع "بي إف إم تي في" الفرنسي أن ماكرون توجه إلى مقر وزارة الداخلية لعقد "اجتماع أزمة" في أعقاب الهجوم، الذي خلف مقتل 3 أشخاص وجرح آخرين في مدينة نيس المتواجدة بجنوب شرق فرنسا.