مصر تبحث توسعة قناة السويس

عمان 1 : أعلن رئيس هيئة قناة السويس، الفريق أسامة ربيع، الاثنين، أن الهيئة تبحث توسعة الجزء الجنوبي من الممر المائي الذي علقت به سفينة الحاويات إيفر غيفن.

وقال، ربيع في مقابلة مع رويترز إن الهيئة تبحث أيضا شراء رافعات يمكنها تفريغ شحنات على ارتفاعات تصل إلى 52 مترا.

وأضاف: "إجراءاتنا سليمة وموجودة، احنا بنزود بس في تحسين الخدمة".

وكانت السفينة إيفر غيفن البالغ طولها 400 متر قد جنحت بعرض القناة في الجزء الجنوبي من الممر المائي وسط رياح قوية يوم 23 مارس/ آذار. وظلت السفينة عالقة ستة أيام فمنعت مئات السفن من العبور وأضرت كثيرا بحركة التجارة العالمية.

وبعد تعويمها، نُقلت السفينة إلى بحيرة تفصل بين قطاعي القناة حيث تجري هيئة قناة السويس تحقيقات فيما حدث.

وأشار ربيع إلى فصل أجهزة التسجيل بالسفينة وتسليمها إلى لجنة تحقيق قائلا إن السفينة ستستأنف طريقها بمجرد استكمال الإجراءات.

وقال: "بنتكلم على يومين كمان.. تلاتة إن شاء الله، لكن مش حنتأخر".

وقالت الهيئة إنها ستواصل السماح بمرور السفن بحجم السفينة إيفر غيفن وإنها تعزز قدرتها على التعامل مع المشكلات في المستقبل.

وقال ربيع: "حنحاول إن احنا نجيب كمان قاطرتين تكون قوة الشد بتاعتهم فوق 200 طن، 250، 280 على حسب".