حفيظ دراجي يحمد الله أن وسيم يوسف ليس محسوباَ على الأردن

عمان1:فجر الداعية المجنس إماراتيا ـ الأردني الأصل ـ وسيم يوسف، موجة غضب واسعة بني متابعيه بعد مهاجمته حركة المقاومة الفلسطينية حماس، ودعمه المبطن للاحتلال الغاشم ضد الفلسطينيين.

وسيم يوسف يساند إسرائيل ويهاجم حماس
وكتب وسيم يوسف تغريدة يهاجم فيها حركة حماس وقال:(تطلق حماس صواريخ بين مساكن ومنازل الناس، وحينما يأتي الرد تتباكى حماس وتصرخ أين العرب أين المسلمون؟)
وتابع مزاعمه وافتراءاته ضد حماس دون توجيه حتى مجرد انتقاد للاحتلال:(جعلتم غزة مقبرة للأبرياء و الأطفال! أذيتم مصر وسيناء أحرقتم أعلام أغلب الدول العربية، شتمتم جميع الدول لم تحترموا أحداً، لم ترحموا طفلا ولاشيخا في غزة الإخوان المسلمون وباء)

حفيظ دراجي يخرس وسيم يوسف

وأثارت تغريدة الداعية الإماراتي المجنس والمقرب من ولي عهد ابوظبي موجة جدل واسعة، بين النشطاء الذين استنكروا دعمه للاحتلال ومهاجمته الفلسطينيين.
وهاجمه المعلق الرياضي الجزائري الشهير والمذيع بشبكة قنوات (بي إن سبورت) حفيظ دراجي، قائلا:(أكثر ما يؤلمني انك محسوب على الدعاة، لكن الحمد لله انك لست محسوبا لا على الاردن ولا على الإمارات، بل على الدجالين الذين يفسرون الأحلام على الهواء الشيوخ مقابل بضعة دراهم.).
للأسف انت لا تساوي جزمة أصغر طفل فلسطيني، سيكون مصيرك مزبلة التاريخ في الدنيا ونار جهنم في الآخرة بإذن الله
وسخر منه قتيبة ياسين بقوله:(أسألك بالله أنت وأفخاي ما عاملين مجموعة؟لأنو نفس التغريدات!)

بينما كتبت المعارضة السعودية علياء أبوتايه الحويطي:(انت خليك في البوذا والمثليين وعباده الأصنام، اترك حماس ورجلها وامه الإسلام لست بند ولاكفو! وتعرف انك منبوذ عربياً واسلامياً ، لست منا ولايعزز لك الا صهاينه تشبهك.)

وهاجمته كذلك المذيعة بقناة (الجزيرة) آنيا الأفندي:(هل تعلم أن كورونا أرحم من أمثالك؟)

حماس تمطر تل أبيب بالصواريخ
هذا وأعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحرك حماس في بيان لها مساء اليوم، الثلاثاء، عن توجيه ضربة صاروخية عنيفة لمدينة تل أبيب، ردا على العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة، فيما اعلنت وسائل اعلام عبرية مقتل واصابة مستوطنين جراء القصف.
وقالت كتائب القسام في بيان مقتضب : (الآن وتنفيذا لوعدنا كتائب القسام توجه ضربة صاروخية هي الأكبر الى تل أبيب وضواحيها بـ130 صاروخا ردا على استهداف العدو للأبراج المدنية).
وكان أبو عبيدة الناطق باسم كتائب القسام، توعد في وقت سابق اليوم بأن تل أبيب ستكون على موعد مع ضربة صاروخية قاسية إذا قصفت إسرائيل الأبراج المدنية في قطاع غزة.
وأضاف أبو عبيدة: (إذا تمادى العدو وقصف الأبراج المدنية فإن تل أبيب ستكون على موعد مع ضربة صاروخية قاسية تفوق ما حصل في عسقلان.)
وتواصل المقاومة الفلسطينية إطلاق الصواريخ من قطاع غزة على المدن والبلدات الإسرائيلية، ردا على استمرار قصف غزة الذي أدى الى مقتل عدد من الفلسطينيين بينهم نساء وأطفال.