السديس يعفي مدير الأئمة بالمسجد النبوي بعد حادثة الفجر

عمان1:أعلن الرئيس العام لشؤون الحرمين، الشيخ عبد الرحمن السديس، عن إعفاء مدير إدارة شؤون الأئمة والمؤذنين بالمسجد النبوي، بسبب "القصور في العمل"، بحسب قوله.
وقالت وكالة الأنباء السعودية إن قرار الإعفاء الذي أصدره السديس شمل أيضا شؤون الأئمة والمؤذنين بالمسجد النبوي. 
وأضاف التقرير أن السديس كلف "وكيل الرئيس العام للشؤون التوجيهية للإشراف المباشر على الإدارة وإعادة هيكلتها وأنه لن يتم التهاون في أي تقصير يعيق عجلة التطور فيها وفق خطتها التطويرية 2024"، مشدداً على أنه "سيتم اتخاذ جميع التدابير اللازمة لمحاسبة المقصرين والمتهاونين".
ووجّه السديس بضرورة اعتماد إمامين في كل فرض، وثلاثة مؤذنين في وقت الفرض الواحد.
وجاءت هذه القرارات، بعد حادثة نادرة حصلت في صلاة فجر الأربعاء، عندما تأخرت إقامة الصلاة نحو 50 دقيقة بسبب عدم وجود إمام.
هذا التأخر جاء نتيجة لبس في جدولة مواعيد الأئمة، وعدم وجود إمام بديل، ما اضطر الشيخ أحمد بن طالب أحد أئمة المسجد النبوي للقدوم وأداء صلاة الفجر بالمصلين.