عريضة لحجب الثقة عن رئيس البرلمان التونسي

عمان 1 : طالب نواب في البرلمان التونسي بحجب الثقة عن الرئيس راشد الغنوشي ونائبته سميرة الشواشي، في عريضة نشرت إذاعة "موزاييك" صورة عنها.

وحمل النواب أصحاب العريضة الغنوشي والشواشي مسؤولية سوء إدارة المجلس، ما أدى إلى تعليق نشاطه في 25 يوليو الماضي من قبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد.

وشددت العريضة على أن "سحب الثقة من الثنائي المذكور يمثل درءا لكل المخاطر، التي تنتج عن تصرفاتهما أثناء فترة تعليق الاختصاصات وفي انتظار الحسم في مآل المجلس طبقا للآليات الدستورية" و"عدم اعتراف النواب الموقعين على العريضة بالغنوشي والشواشي كممثلين لرئاسة البرلمان، وعدم التزامهم بأية تصرفات أو تصريحات تصدر عنهما".

وأضاف النواب أن هذه العريضة هي "إحياء" لعريضة سابقة شرع النواب في إمضائها قبل تعليق أشغال المجلس.

وكانت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي اعتبرت أن "سحب الثقة من الغنوشي ضرورة قصوى"، وقالت في فيديو نشرته على صفحتها بفيسبوك إنها ستقوم بإيداع عريضة في الغرض بإمضاءات كتلة الحزب وستكون مفتوحة لكل النواب الوطنيين للمشاركة فيها، وسيتم إيداعها مكتب الضبط بمجلس نواب الشعب.