سرايا القدس تعلن النفير العام وتؤكد انها رهن الاشارة

عمان1:أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد الاسلامي اليوم الخميس، حالة النفير العام في صفوف "مجاهديها".
وقالت سرايا القدس في تصريح لها إنها على جهوزية كاملة ورهن الاشارة، بحسب ما ذكرت موقع "معا" الفلسطيني.
وأضافت: "تلقينا في سرايا القدس تصريح لامين العام القائد زياد النخالة حول ما يتعرض له الاسرى في سجون الاحتلال بمسؤولية عالية وعليه نعلن النفير العام".
وكان الامين العام للجهاد هدد بالدخول في حرب دون أي اعتبارات اخرى دفاعا عن أسرى الجهاد الذين يتعرضون للتنكيل في سجون الاحتلال وبدأوا اضرابا عن الطعام امس.
وشرع نحو 250 أسيرًا من حركة الجهاد الإسلامي بالإضراب عن الطعام في مختلف السجون اليوم وبدعم من كافة الفصائل، رفضًا للإجراءات التنكيلية التي ضاعفتها إدارة سجون الاحتلال بحقّ الأسرى بعد السادس من أيلول المنصرم، خاصّة بحقّ أسرى الجهاد، مستهدفة البنية التنظيمية لهم عبر توزيعهم وعزل مجموعة منهم، ونقل عددًا من قياداتهم إلى التحقيق.
وحذرت المؤسسات من المخاطر المتصاعدة على مصير سبعة أسرى إداريون يواصلون الإضراب عن الطعام منهم من تجاوز إضرابه الثلاثة شهور.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد الأربعاء في مقر هيئة شؤون الأسرى والمحررين، وخلال المؤتمر أوضح وكيل هيئة شؤون الأسرى والمحررين عبد القادر الخطيب، جملة الإجراءات التي تصاعدت بحقّ الأسرى مؤخرًا، وتبعيات الهجمة العنيفة التي استهدفت الأسرى.
كما أكد الخطيب على أهمية تنفيذ خطوات عملية على أرض الواقع لإسناد الأسرى وتشكيل حاضنة لدعمهم، لافتا بأن شريحة الأسرى مقدسة ولا يمكن المساس بها ولها رمزية مختلفة لدى الشعب الفلسطيني.