بايدن يتعهد بحل مشكلة سلاسل التوريد

عمان 1 :  أكد الرئيس الأميركي، جو بايدن، الأربعاء، أن إدارته تعمل على حل مشاكل اختناقات سلاسل التوريد العالمية، فيما كشف، في كلمة مصورة، عن عدد من الإجراءات التي اتخذت بهذا الاتجاه.

وقال بايدن إن "ميناء لوس أنجلوس أعلن أنه سيبدأ العمل على مدار الساعة"، مضيفا أن "شركات أميركية التزمت بزيادة عدد شاحنات النقل".

وأضاف الرئيس "نعمل على حل مشكلة ميناء لونغ بيتش لتأمين وصول البضائع"، متعهدا باتخاذ " سنتخذ كل الإجراءات اللازمة لتعزيز سلسلة الإمدادات".

كما طالب بايدن الشركات المساعدة بـ"تلبية أهداف حماية البيئة".

وتعاني الموانئ من ازدحامات خانقة، وسط نقص حاد في الرقائق، وتراجع في أعداد سائقي الشاحنات، وفق شبكة سي أن أن.

وتحذر وكالة موديز العالمية من أن اضطرابات سلاسل التوريد "ستزداد سوء قبل أن تتحسن"، حيث يتوقع أن ترتفع أسعار المستهلك، وسط تباطؤ في الانتعاش الاقتصادي.

وأضافت أن ارتفاع التكاليف والأسعار سيؤثر على نمو الناتج المحلي الإجمالي في العالم.

وقد تعني الاختناقات في سلاسل التوريد  زيادة في التضخم بسبب ارتفاع أسعار الإنتاج وزيادة الطلب على البضائع، وسط أزمة في الشحن، وهو ما يعني تأثر عديد من الدول بهذه الأزمات.

وحذر اقتصاديون من أن اضطربات أزمة سلاسل التوريد قد تدفع باستمرار زيادة أسعار المنتجين، والتي ستدفع بارتفاعات هائلة في أسعار المستهلكين.