شركة (كليرفيو إيه آي) تقرر توقيف بيع أدوات التعرف على الوجوه

عمان 1 : وافقت شركة "كليرفيو إيه أي" الناشئة المتخصصة في تقنيات التعرف على الوجه المثيرة للجدل، على التوقف عن بيع قواعد بياناتها البيومترية لشركات في الولايات المتحدة، في انتصار كبير لمجموعة الحقوق المدنية "ايه سي ال يو".

ورفعت "ايه سي ال يو" ومنظمات أخرى دعوى قضائية ضد "كليرفيو ايه اي" قبل عامين لانتهاكها قانون خصوصية البيانات البيومترية في ولاية إيلينوي الأمريكية.

 

ويحظر القانون مشاركة بيانات التعرف على الوجه أو قزحية العين، أو بصمات الأصابع، على سبيل المثال، دون إذن المعنيين.

 

وينص الاتفاق الذي أُعلن الإثنين،على أن "كليرفيو إيه أي" لم يعد بإمكانها إتاحة قاعدة بيانات الوجوه لمعظم الكيانات الخاصة في الولايات المتحدة. لكن يمكنها الاستمرار في التعاون مع السلطات، باستثناء ولاية إيلينوي مدة 5 أعوام.

 

وقال نائب مدير اتحاد الحريات المدنية الأميركي ناثان فريد ويسلر: "لم يعد بإمكان كليرفيو التعامل مع المعرفات الحيوية الفريدة مصدراً للربح دون قيود".

من جانبها، أبدت "كليرفيو إيه آي" رضاها عن الاتفاق الذي يتيح لها طي هذه الصفحة.

وأكد المحامي لي ولوسكي نيابة عن الشركة أن "هذه الاتفاقية انتصار كبير لشركة كليرفيو إيه آي. هذا لا يغير البتة في نموذج أعمالها الحالي".

وقالت ليندا كوشيتل تورتوليرو، رئيسة جمعية "أكسيون" في شيكاغو إن "كليرفيو لم تأخذ في الحسبان استخدام المعلومات البيومترية لتعريض حياة الناجين من العنف المنزلي والاعتداء الجنسي للخطر وتهديدها".

ووصفت الاتفاق بـ "نصر كبير" للأكثر ضعفا في ولاية إيلينوي.

 

100 مليار صورة

وتملك شركة "كليرفيو إيه آي" الممولة خاصةً من بيتر ثييل أحد المستثمرين الأوائل في فيس بوك، قاعدة بيانات تضم أكثر من عشرة مليارات وجه جمعت عبر الإنترنت وتغذي برمجيتها للتعرف.

 

وذكرت صحيفة "واشنطن بوست" أن الشركة الناشئة في كاليفورنيا أبلغت مستثمريها أنها في طريقها لامتلاك أكثر من مئة مليار صورة في قاعدة بياناتها بحلول العام المقبل.