رئيس وزراء سريلانكا يعلن انهيار اقتصاد البلاد: وضعنا خطير للغاية

عمان1:أعلن رئيس الوزراء السريلانكي رانيل ويكرمسينغ، انهيار اقتصاد بلاده بالكامل وعدم قدرتها حتى على دفع مستحقات واردات البترول.
وأضاف في كلمة له بالبرلمان، الأربعاء، أن سريلانكا تشهد منذ أشهر أكبر أزمة في تاريخها.
وأوضح ويكرمسينغ أن بلاده تشهد أزمة كبيرة تتجاوز شح الوقود، والغاز، والكهرباء والغذاء.
وأضاف: "اقتصادنا انهار تماما"، مشيرا إلى أن سريلانكا غير قادرة على دفع مستحقات واردات البترول.
وأكد أن "الحكومة أضاعت فرصة لتغيير الوضع، مضيفا: "نحن نشهد الآن بوادر سقوط محتمل إلى الحضيض".
وتعاني سريلانكا منذ عدة أشهر من نقص حاد في الغذاء والوقود والأدوية.
واندلعت الأزمة الاقتصادية، هي الأسوأ منذ استقلال البلاد عام 1948، بعد أن أدت جائحة كورونا إلى انخفاض كبير في عائدات السياحة والتحويلات المالية من المغتربين.