شهيد باشتباكات مسلحة بين الاحتلال ومقاومين في نابلس

عمان1:استشهد الشاب علاء ناصر أحمد زغل (21 عاما)، متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي في الرأس، أطلقها جيش الاحتلال الإسرائيلي في دير الحطب شرق نابلس.
ووقع اشتباكات مسلحة عنيف بين مقاومين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الأربعاء، في منطقة دير الحطب شرق نابلس، بعد محاصرة الاحتلال منزل المطارد سلمان عمران.
وقال الهلال الأحمر إن طواقمه تعاملت مع إصابة بالرصاص الحي بالكتف في دير الحطب، جري نقلها إلى مستشفى رفيديا.
وأفادت مصادر صحفية، أن قوات الاحتلال حاصرت منزلا يعود للمطارد سلمان عمران، بين قرى دير الحطب وعزموط، ومنعت سيارات الإسعاف من الدخول للمنطقة.
وعزز الاحتلال من قواته في المنطقة، ونشر القناصة في أماكن مختلفة، حيث لا زال المطارد عمران يشتبك مع قوات الاحتلال.
وشهدت حالة المقاومة في الضفة الغربية تصاعدًا مستمرا، خلال الأربع وعشرين ساعة الأخيرة، للرد على جرائم الاحتلال والمستوطنين بحق الشعب الفلسطيني والمقدسات الإسلامية.
وفي السياق فقد سجلت الضفة الغربية ارتفاعا ملحوظا في أعمال المقاومة بجميع أشكالها خلال شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، حيث رصد مركز المعلومات الفلسطيني “معطى” (833) عملا مقاوما، أدت لمقتل إسرائيلي واحد وإصابة (49) آخرين، بعضهم بجراح خطرة.