محمد الصبيحي يكتب : استقل يا رجل

عمان1: كتب المحامي محمد الصبيحي - كان على رئيس الوزراء أن يقدم استقالته لمجرد ان عشائر بني حسن رفضت حضوره للعزاء بالشهيد عبد الرزاق الدلابيح.
موقف عشائر (  بني حسن) عبر عن موقف كل عشائر وأبناء الوطن برفضهم لوجودك في مركز رئيس الوزراء ورفض تشكيلة حكومتك بالكامل.
رئيس الوزراء الذي لا يخرج عاجلا من مكتبه لمقابلة المعتصمين في معان واماكن أخرى ويترك الأمر مراهنا على نفاد صبرهم وأعيائهم لفض الاعتصام حتى وصل الأمر إلى الدم لا يستحق منصبه.
لقد بات رئيس الوزراء وحكومته عبئا على الوطن بل وأصبح عبئا على تاريخ عشيرته المشرف - حسبما صرح احد أقاربه - في تسجيل مصور تناقلته وسائل التواصل، هاجم فيه بعض المنافقين الذين يرسلون رسائل نصية إلى أبناء العشيرة بعدم انتقاد الرئيس.
شاهدنا الرئيس الفرنسي يلتقي مواطنين في الشارع أثناء جولاته في إقليم الألزاس يتحاور مع مواطن وصف الرئيس بالكذب فلم ينفعل واستمر في الحوار معه، ولم يكن هناك منافقون يسكتون الرجل ولا شرطة تقتاده الى المدعي العام ولا مخابرات تستدعيه.
في بلادنا يظهر رؤساء الحكومات عند الاحتفالات الرسمية ويختبئون عند الاحتجاجات الشعبية.
كل الشعب غير مقتنع حول حقيقة كلفة ودعم المحروقات وخبراء يتحدون الرئيس لحوار علني حول تصريحه عن ترف دعم سعر  المحروقات ب 540 مليون دينار ولكنه يهرب من الحوار كما هرب من مواجهة ومحاورة أبناء معان ِ
قف كمسؤول اول وقل أنا عاجز عن مواجهتكم بالحقائق، عاجز عن حل مشاكلكم وهذه أستقالتي،، عندها سنصفق لك جميعا لشجاعة موقفك.
كن كما كان ابن عمك عون الخصاونه الذي احترم منصبه وسلطته في اتخاذ القرار فقدم استقالته قبل أن تصل طائرته إلى عمان.